عن الكاتب

حلم لطالما  تمنيت أن أرى مدينتي الغالية نجران عروس الجنوب و أرض الأخدود أن تحتضن مثل هذا المعرض الثقافي و الأدبي الذي يشبه ” إكليل من الزهور ” جُمعت كل زهرة فيه من بساتين وحقول مختلفة تتميز كل واحده بشكلها و لونها و رائحتها العطرية تضفي على حاملها رونق يزهو بجمال المعرفة  . أن إقامة مثل هذا المعرض يعزز من مكانة وأهمية الكتاب في نفوس المهتمين و القراء بإعتباره مصدرالمعرفة وبالتالي يستقطب المعرض العديد من محبي القراءة و الباحثين عن الكتُب الفكرية و الأدبية و الشعرية  بالإضافة الى إقامة الندوات والمحاضرات بين المفكرين و الجمهور للتواصل فيما بينهم و مناقشة الأسئلة التي تطرح عليهم , إن معرض الكتاب و الذي يقام سنويا يزيد المقبلين عليه رقي و علماً يجعلهم يحلقون في سماء المثقفين والأدباء , و عندما أقرأ في الصحف بشأن المعرض يثير أهتمامي تلك الأفواج البشرية من الزوار و المهتمين لمثل هذه المعارض حينها ينتابني شعور قوي و محفز بأننا كسرنا تلك المقولة السلبية والتي التصقت بنا لعدة عقود وهي ” الأمة التي لاتقرأ تموت قبل أوانها ” أصبحت تلك الأمة الآن أمة ملهمة و متلهفة للقراءة تبحث عن النور لتغذية العقل  وكسر حاجز الظلام و الجهل  وهذا ما يجعل الأمم متفاوتة فيما بينها معرفياً وثقافياً , بل و يجعلها أيضا سباقة في أنشاء الكتب وتصديرها للعالم لتزود بالمعرفة والأستفادة. عندما أسمع بإقامة معرض الكتاب في أحدى  مناطق مملكتنا الحبيبة  يتبادر الى ذهني تساؤل عن عدم إقامة مثل هذه المعارض  في  نجران ؟ برغم أننا نعلم بأنه يتوافد الى هذه المنطقة  الكثير من الزوار للسياحة و الإطلاع على التراث النجراني وفي حقيقة الأمر هو أنني أتمنى أن أرى هؤلاء الزوار يأتون الى نجران ليس بغرض السياحة فقط بل لحضور ذلك المعرض الثقافي و المعرفي الذي أحلم أن تحتضنه منطقة نجران  يوماً  ما  لتصبح نجران رافداً من روافد  تصدير المعرفة  و الثقافة  و  ليس  للسياحة  فقط

فهل سيتحقق هذا الحلم ؟؟

 

أ. نادر فهد آل عباس

“نجران نيوز”

شارك هذا المقال

آخر الأخبار

“البيئة” تُطلق مسابقة لهواة التصوير لاختيار أجمل الصور والفيديوهات لبيئة المملكة المحلية

الإثنين, 22 أبريل, 2024

“الرجوم” .. بوصلة الاستدلال عند البادية وسياحة بصرية ومتنفس العشاق

الأحد, 21 أبريل, 2024

وزير التعليم يهنئ القيادة بمناسبة فوز طلبة المملكة بـ 138 جائزة وميدالية عالمية في معرض جنيف الدولي للاختراعات

الأحد, 21 أبريل, 2024

“هيئة النقل” تعلن تطبيق الرصد الآلي لمخالفات الشاحنات والحافلات في مختلف مناطق المملكة

الأحد, 21 أبريل, 2024

الحرمان من النوم قد يقودنا إلى الإصابة بـ”قاتل صامت”

السبت, 20 أبريل, 2024

ألبوم الصور

كتاب الرأي

مقالات أخرى للكاتب

[fusion_widget type="CRP_Widget" margin_top="" margin_right="" margin_bottom="" margin_left="" hide_on_mobile="small-visibility,medium-visibility,large-visibility" fusion_display_title="no" fusion_border_size="0" fusion_border_style="solid" fusion_align="center" fusion_align_mobile="center" fusion_bg_color="var(--awb-color1)" crp_widget__limit="5" crp_widget__post_thumb_op="text_only" fusion_padding_color="-20px" /]

3 Comments

  1. فهد علي محمد مارس 15, 2016 في 8:23 ص - الرد

    حلم وامنية ندعو من الله العلي القدير ان تتحقق (فل الاماني والاحلام بين يدي رب يقول كن فتكون)موضوع شيق والي الامام

    • محمد حمد ال نميس مارس 18, 2016 في 7:01 ص - الرد

      صدقت استاذي نادر ف الى متى ونجران مهمشه في اقامه مثل هاذي المعارض الادبيه والثقافيه !

  2. فيصل أحمد آل بليه أبريل 11, 2016 في 2:11 م - الرد

    أخي الكريم …. أظن ان الفرصه مواتيه أكثر من أي وقت مضى وخاصة في ظل تواجد قاعة الامير مشعل للمعارض وتحتاج تبني الفكره من النادي الادبي وبتظافر الجهود من الممكن ان يتم ترتيب المعرض والفعاليات الاخرى في وقت مناسب ويصبح مناسبه سنويه مميزه والله الموفق

اضف تعليقاً