عن الكاتب

تركي بن هذلول

أمير ، يملك صفات الإنسانية ، يرعى هذا ، وينظر في حالة ذاك ، يعالج كم مريض قد أنهكه التّعب ، ويلبّي حاجة محتاج قد عانا بسبب حاجته .
كم من طفل ، أو شيخ طاعن في السن ، قام بتلبية حاجته وفرّج كربته ، فقام يدعي له من قلب صادق تجاه ربّه ، وفي ساعة إستجابة .
.
قال الله تعالى:
(إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لأَنْفُسِكُمْ ) صدق الله العظيم .
الجزاء من جنس العمل ، وسيكون جزاؤه بإذن الله من جنس عمله ، فهو بالفعل أحسن للناس ، وإحسانه لهم سيعود له بإذن الله في الدنيا ، بإحسان كإحسانه لهم ، أو أحسن بكثير ، وفي الآخرة بالأجر والثّواب .
.
تركي الخير ، ياصاحب الوجه البشوش أصالة عن نفسي ونيابة عن الجميع أود القول لك ، وبكل صدق وأمانة
إن نجران وأهلها عاجزون عن كيفية التعبير عن حبّهم لك ، وعاجزون عن رد جميلك الذي أصبح ديناً في أعناقهم ، ففي فعل الخير أصبحت لنا قدوة ، وأننا نعلم وعلى يقين بأنك لاترجي من أعمالك الإنسانيّة أي شيء ، سوى الأجر والثوّاب من رب الأرباب ، فلا نملك سوى الثناء عليك ، والدعاء لك من قلوب صادقة تجاه ربّها ، ونحن نعلم جميعاً بأنك لست في حاجة لثنائنا .
.
( دمت ياسيّدي فخراً وعزاً )

.

شارك هذا المقال

آخر الأخبار

“البيئة” تُطلق مسابقة لهواة التصوير لاختيار أجمل الصور والفيديوهات لبيئة المملكة المحلية

الإثنين, 22 أبريل, 2024

“الرجوم” .. بوصلة الاستدلال عند البادية وسياحة بصرية ومتنفس العشاق

الأحد, 21 أبريل, 2024

وزير التعليم يهنئ القيادة بمناسبة فوز طلبة المملكة بـ 138 جائزة وميدالية عالمية في معرض جنيف الدولي للاختراعات

الأحد, 21 أبريل, 2024

“هيئة النقل” تعلن تطبيق الرصد الآلي لمخالفات الشاحنات والحافلات في مختلف مناطق المملكة

الأحد, 21 أبريل, 2024

الحرمان من النوم قد يقودنا إلى الإصابة بـ”قاتل صامت”

السبت, 20 أبريل, 2024

ألبوم الصور

كتاب الرأي

مقالات أخرى للكاتب

[fusion_widget type="CRP_Widget" margin_top="" margin_right="" margin_bottom="" margin_left="" hide_on_mobile="small-visibility,medium-visibility,large-visibility" fusion_display_title="no" fusion_border_size="0" fusion_border_style="solid" fusion_align="center" fusion_align_mobile="center" fusion_bg_color="var(--awb-color1)" crp_widget__limit="5" crp_widget__post_thumb_op="text_only" fusion_padding_color="-20px" /]

اضف تعليقاً