صحيفة المشهد الإخبارية

أكد صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، أن العفو والتسامح ونشر الخير ثقافة متأصلة في المجتمع السعودي، الأمر الذي يسهل على اللجان التنفيذية لإصلاح ذات البين أداء مهامها، نحو أسرة ومجتمع وثقافة أساسها المحبة والتلاحم بعيدًا عن الفرقة.
جاء ذلك أثناء اطلاع سموه، في مكتبه بديوان الإمارة، اليوم، على التقرير السنوي لأعمال لجنة إصلاح ذات البين بالمنطقة، قدمه رئيس اللجنة، جابر بن حسن أبو ساق، بحضور الأعضاء، حيث نجحت اللجنة في طي ملفات 67 قضية بالصلح، أكثرها قضايا خلافات ونزاعات أسرية.
وأشاد سموه بما حققته اللجنة من أعمال جليلة، مبينًا أن عملها المبارك نابع من تعاليم الدين الحنيف، وينطلق من توجهات القيادة الرشيدة في صون ما ينعم به المجتمع الكريم من التلاحم والتآلف.
من جهته، بيّن أبو ساق مضي اللجنة وسعيها في الإصلاح بين الخصوم، وبذل النصح والمشورة والمساعدة لحلها، ومواجهة عوامل الفرقة، بما يحقق وحدة وتعاون وتكاتف المجتمع، ويعزز أواصر التآلف والمودة والمحبة والقيم والأخلاق والسلوكيات الإيجابية، ويدعم الاستقرار النفسي والأسر والاجتماعي.

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

«ساما»: الحجز والتنفيذ على الحسابات البنكية بما لا يتجاوز ثلث راتب الموظف وربع معاش المتقاعد

الخميس, 11 يوليو, 2024

المقام السامي يوافق على منح الجنسية السعودية لعدد من العلماء والباحثين والمبتكرين والمتميزين في عدة مجالات

الخميس, 4 يوليو, 2024

وزير العدل يقر نظر القضايا الجزائية من 3 قضاة

الإثنين, 1 يوليو, 2024

الدفاع المدني يؤكد ضرورة خلو المركبات من المواد القابلة للاشتعال

الأحد, 30 يونيو, 2024

وزارة البيئة والمياه والزراعة تُطلق خدمة الحصول على تصريح إنشاء مصنع زراعي تحويلي عبر بوابة “نما” الإلكترونية

الإثنين, 24 يونيو, 2024

ألبوم الصور

كتاب الرأي

اضف تعليقاً

أخبار ذات صلة