المشهد الإخبارية

أعلنت منظمة الصحة العالمية في إحصائية صدرت عنها مؤخرًا لعام 2013م، عن ارتفاع متوسط العمر المأمول عند الولادة في المملكة العربية السعودية من 69 سنة عام 1990م إلى 75 سنة عام 2011م، حيث وصل معدل العمر عند النساء 77 سنة والرجال 74 سنة.
وأوضحت وزارة الصحة في تقرير لها اليوم بهذه المناسبة، أن هذه الإحصائيات تؤكد بفضل الله تعالى الجهود المضنية التي تقوم بها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، ممثلة في وزارة الصحة في تعزيز برامج الصحة العلاجية والعامة في المملكة، خاصة البرامج الوقائية ومكافحة الأمراض الوراثية غير المعدية والأمراض المعدية حفاظاً على صحة وسلامة المواطنين وأجيال المستقبل بإذن الله.
وأبانت الوزارة أنها ركزت في خططها الإستراتيجية على برامج الرعاية الصحية الأولية في المملكة التي تعد الأساس في منظومة الخدمات الصحية حيث تمكنت من إيصال الخدمات الصحية إلى المواطن أينما كان، والمتمثلة في وصول التطعيمات واللقاحات الأساسية الخاصة برعاية الأم والطفل، معتمدة في ذلك على العديد من المشروعات الوطنية ومنها المشروع الوطني للرعاية الصحية المتكاملة والشاملة .
وأكدت أن المؤشرات الصحية في المملكة تحسنت بشكل ملحوظ حيث أظهرت انخفاض مـعـدل وفيات الأطفال لأقل من خمس سنوات في المملكة من 44 حالة لكل ألف طفل عام 1990م إلى 12 حالة لكل ألف طفل عام 2012م ، وانخفاض معـدل وفيات الأطفال الرضع من 34 حالة لكل ألف مولود حي عام 1990م لتصل إلى (8) حالات لكل ألف مولود حي عام 2012م.

ووفقا لتقرير وزارة الصحة، فقد انخفض معدل وفيات الأطفال حديثي الولادة من (20) حالة عام 1990م لتصل إلى (5) حالات لكل ألف مولود حي ، فيما انخفض مـعـدل وفيات الأمهات من (48) حالة لكل مائة ألف مولود حي عام 1990م لتصل إلى (14) حالة لكل مائة ألف مولود حي عام 2012م.
وأفاد التقرير أن تحقيق هذه النسب الايجابية يأتي بفضل الله تعالى ثم لتبني المملكة حزمة متكاملة وشاملة من الخدمات الصحية المتناغمة بداء من الرعاية الصحية الأولية والوقائية والثانوية والمرجعية، ومنها إدخال الخدمات التخصصية والمرجعية، وخدمة الطب المنزلي والطبيب الزائر وبرامج الجودة والاعتماد.
وأشار إلى أن وزارة الصحة استهدفت العديد من الأمراض بلقاحات التحصين الموسع بالمملكة وعددها (24) مرضاً عام 1434هـ، وبتكلفة تفوق نصف مليار ريال سنوياً مقارنة ب (5 ) خمسة أمراض عام 1399هـ حيث بلغت نسبة التحصين 98% للقاحات الأساسية مما أدى إلى الانخفاض الكبير في معدلات الأمراض المستهدفة بهذا البرنامج .
وأولت وزارة الصحة برنامج التحصين كل الاهتمام والرعاية منذ انطلاقته بدعم من الدولة ـ رعاها الله ـ حيث صدرت الموافقة السامية الكريمة في عام 1399هـ (1979م) بربط شهادة الميلاد لذوي الأطفال بإكمال الجرعات الأساسية من لقاحات الأمراض المستهدفة بالتحصين.
ودخلت مرحلة إزالة الحصبة والحصبة الألمانية والنكاف حيث أطلقت الوزارة حملة للتطعيم الشامل ضدها للفئة العمرية 9 شهور – 24 سنة خلال عام 1432هـ – 1434هـ وسيستمر هذه الإجراء في السنوات القادمة إن شاء الله، وتأمل الوزارة أن يتم إزالة هذه الأمراض من المملكة بحلول الأعوام القليلة القادمة.

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

عرض سعودي «غير قابل للرفض» للاكازيت

الأربعاء, 17 أبريل, 2024

دراسة تحدد أفضل وقت في اليوم لممارسة الرياضة “لخفض خطر الوفاة المبكرة”

الثلاثاء, 16 أبريل, 2024

القوات الجوية تُشارك في التمرين الجوي المختلط «علَم الصحراء» في الإمارات

الثلاثاء, 16 أبريل, 2024

في شكره لموهوبي نجران وزير التعليم .. أسلوبكم حديث ويرتقي بالعملية التعليمية

الثلاثاء, 16 أبريل, 2024

جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل تعلن عن 116 وظيفة أكاديمية

الثلاثاء, 16 أبريل, 2024

ألبوم الصور

كتاب الرأي

اضف تعليقاً

أخبار ذات صلة