صحيفة المشهد الإخبارية

القطاع الاقتصادي توجه في السنوات الأخيرة إلى الاستثمار في الكوادر البشرية لانها تعتبر في هذا الوقت الاستثمار الحقيقي الذي يساعد من خلال مخرجاته في تنمية المجتمعات الاقتصادية .

                                                                                               .
معهد ريادة الأعمال الوطني من الجهات التي تساهم في تعزيز الاقتصاد الوطني وتنميتة من خلال مايقدمة للشباب من برامج تعتمد على الإقراض تساعدهم في بناء مستقبل اقتصادي خاص بهم . والمعهد الذي يوجد له فروع في جميع المناطق والمحافظات شارك في تأسيسة كلُ من ارامكو السعودية وشركة الاتصالات السعودية وبنك التسليف والادخار وسابك ومصرف الإنماء والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني .
                                                                                                .
من هذه الفروع فرع نجران الذي يقدم خدماتة للشباب بمنطقة نجران تحت إدارة ناجحة تتمثل في ضيفنا لهذا الأسبوع الأستاذ صالح بن محمد آل سدران الذي لبى الدعوة مشكوراً وجاء ليطلعنا على منجزات المعهد وما يقدمة للشباب فبإسمكم جميعاً أرحب بالأستاذ صالح ونشكره على تلبية الدعوه فأهلاً وسهلا بك أستاذ صالح .
 .
بداية ..اتقدم بخالص الشكر والتقدير لفريق عمل نجران نيوز الذي أثبت مهنيته العالية وكذلك العمل المتواصل لتحقيق الهدف الواضح والطموح ( نجران) والعمل على تغطية كل الجوانب التي تعنى بنجران اﻻنسان والمكان. كما يسرفني التواصل معكم لإطلاعكم على الدور الذي يقوم به المعهد وكذلك مناقشة الجوانب التي نعنى بالشباب في مجال العمل الحر …

السيرة الذاتية للضيف :

15 16

                                                                                                    .

بداية استاذ صالح نريد نبذه عن المعهد وعن الخدمات التي يقدمها للمجتمع ككل سواء الشباب او غيرهم؟

                                                                                                      .
المعهد يعمل على أستقطاب الشباب من الجنسين لتهيئتهم لسوق العمل من خلال إمتلاك مشاريعهم الخاصة وذلك عن طريق تدريبهم وتأهيلهم لتلك المهمة يتم ذلك من خلال برامج مثل.. دورة “حدد فكرة مشروعك” و”دورة تنمية الذات” وصوﻻ الى برنامج “كيف تبدأ مشروعك الصغير” الذي يمتد الى ثلاثة أسابيع يلي ذلك التمويل عن طريق الشريك اﻻستراتجي بنك التسليف …

                                                                                                    .
الكثير من المواطنين وخاصة الشباب لايعلم عن المعهد او عن خدماته . هل هذا قصور في الإعلان من جهتكم وتعريف الناس بالمعهد ؟ وما هو دور الإعلام في ذلك ؟

                                                                                             .
مما ﻻشك فيه بأن الإعلان والترويج للبرنامج يعتبر من العوامل المهمة جدا والمعهد يقوم بدور إعلاني ولكنة لم يصل للطموحات المأمولة حتى الإعلان..ولكن الفروع تعمل لنشر ذلك عن طريق الدورات والمشاركة في المناسبات ذات العلاقة كما نعمل بنجران على أستخدام كل الوسائل المتاحة فتجد المشاركة مرضية الى حدٍ ما خصوصا في المواقع اﻷلكترونية ومواقع التواصل اﻷجتماعي وللتأكيد يمكن الإطلاع على الجهد المبذول في هذا الجانب من خلال محرك البحث .قوقل .كما نأمل من المجتمع القيام بدورهم في هذا المجال وذلك من خلال إيصال المعلومة والفكرة خصوصا لمن سبق وأستفاد من ذلك كما أحب أن اشيد بدور الصحيفة في تغطية هذا الجانب من خلال نشر الإعلانات الحاصة بالمعهد وكذلك اللقاءات  الحوارية مع أصحاب المشاريع .

                                                                                                               .
جميل….نتكلم استاذ صالح عن الشراكات واهميتها فمن المعروف ان برامج الدعم والإقراض تعتمد في اغلب الأحيان على الشراكة . هل لكم شراكات مع المؤسسات الحكومية أو الخاصة أو الجمعيات الخيرية كجمعية “شمعة أمل” في هذا الشأن  ” المقصود من غير المؤسسين للمعهد ” ؟ وما هي العلاقة بينكم وجامعة نجران في في هذا الشأن؟

                                                                                                        .
جميل جدا ..يؤسفني بأن أقول لكم بأننا نعتبر من المجتمعات الضعيفة جدا في جانب الشراكات كما يصل بنا اﻷمر الى عدم فهم أهمية الشراكات ودورها اﻷيجابي لذا يجب بان تعمل الدولة على تعزيز هذا المفهوم في جميع قطاعاتها … بحمد الله توفق فرع نجران بشراكة مع جمعية اﻻمير مشعل لذوي اﻻحتياجات الخاصة ويوجد لدينا عدد منهم اﻻن يمارسون العمل التجاري .. كما أحب بأن أشيد بجديتهم وطموحاتهم للعمل على أنجاح مشاريعهم الخاصة …
ويالنسبة لجامعة نجران فنحن في تواصل من وقت ﻵخر لتوقيع مذكرة تفاهم تخص طﻻب الجامعة …وهم متقبلين الفكرة ولكن نامل بان يعملون معنا على التسريع  في تنفيذها تنفيذها
                                                                                                            .
هناك فيئات غالية علينا جميعا وتعتبر جزء لايتجزأ من المجتمع وهم ذوي الاحتياجات الخاصة . ماذا قدمتم لهم ؟ هل يوجد لهم برامج خاصة تمكنهم من فتح مشاريعهم الخاصة بهم واﻻعتماد على انفسهم ؟ 

                                              .

البرنامج موحد ولهم أولوية في ذلك ..مع العلم بأن طموحاتهم أعلى بكثير من غيرهم..

                                                                                                           .
من شروط معهد ريادة ( توفر خبره او مؤهل في نفس النشاط) اذا لم يتوفر هذا الشرط هل فيه اختبار  ؟

                                                                                                            .
الخبرة في مجال العمل التجاري مطلوبة وذلك لضمان نجاح المشروع مع العلم بانني مؤمن بأن الشباب قادرين على ممارسة العمل التجاري في جميع اﻷنشطة في حال جديتهم ورغبتهم النابعة من الحاجة … لذا نعمل على أكتشاف ذلك من خلال المقابلات الشخصية التي نعمل من خلالها على معايير معينه تضمن نجاح الشباب في مشاريعهم . وبالنسبة للمشاريع المهنية فشرط المؤهل مطلوب وفي حال عدم وجودة نعمل على التعويض من خلال ما يسمى بالفحص المهني عن طريق فنيين أوجه رسمية تعنى بالمجال .

                                                                                                                .
من اساسيات البرامج الرياديه المساعدة في تحسين اوضاع المجتمع اﻻقتصادية . هل ترى أن البرامج ساهمت في القضاء على الفقر والبطالة بالمجتمع؟

                                                                                                          .
مشكلتنا باننا نتعامل بعدم الجدية مع مثل تلك البرامج فمن وجهة نظري بان هذا البرنامج بغض النظر عن كوني من منسوبية يعتبر من أفضل البرامج التي تحقق ما ذكرت في سؤالك  ولكن بشرط ان تتعامل معه الدولة كمشروع وطني وليس مجرد برنامج بكونه يحقق أهداف إقتصادية و إجتماعية على حدا سواء …

                                                                                                   .
مانسبة نجاح الرياديين لديكم ؟ وهل سبق وأن فشل ريادي ما في احد المشاريع ؟

                                                                                                              .
قبل أن أقول لك كم النسبة ..أنا على إيمان بأنه ﻻ يوجد مشروع فاشل بقدر ما يكون الفشل في أختيار المشروع المناسب لصاحبة وذلك يرجع لإختلاف اﻻشخاص والقدرات التي يمتلكونها فنجد شاب ينجح في مشروع ويفشل في اﻵخر وذلك لإختلاف الشخصيات والمقومات .. نعم يوجد لدينا مشاريع متعثرة ولكنها ﻻ تتجاوز نسبة 25 في المئة … كما أحب بان اشيد بفئة ليست بقليلة من شباب نجران الذين حققوا نجاحات اراهن عليها وعليهم بأن سوف نراهم رجال أعمل المستقبل..,وايضاً احب ان اضيف بأن شباب نجران مميزين وناجحين في مشاريعهم بعدما تحرروا من الفكر الوظيفي .

                                                                                                          .                                                                                                
كلام جميل …. هل لنا معرفة كم وصلت قيمة الدعم والتمويل الذي قدمها الفرع بمنطقة نجران ؟ وكم بلغ عدد المشاريع الريادية بالمنطقة ؟

                                                                                                       .

بلغ عدد المشاريع التي بدأت العمل 315 وهنالك 52 مشروع تحت التأسيس …يقيمة تمويلية تجاوزت المائة مليون ريال

                                                                                                                .
من شروط رياده بالنسبه للقروض التفرغ للمشروع هل يشمل الطالب الجامعي ام لا ؟   

                                                                                     .

نعم يشمل الجميع ﻷن التفرغ من أهم المرتكزات التي تؤدي الى نجاح المشروع …

.

ماهي الآلية التي يتبعها المعهد بعد الموافقة على الطلب وحتى عمل المشروع ؟

                                                                                                                          .

نعمل على معالجة الطلب في مدة أقصاها 48 ساعة … بعد ذلك يتم تحديد موعد المقابلة وموعد الدورة ..ونعمل على برنامج معتمد مع بداية كل عام بمعدل اربع دورات بالسنة . تستغرق الدورة 3 اسابيع يتم خلالها اعداد دراسة جدوى للمشروع بعد ذلك يتم رفع الدراسة للجنة العليا بريادة على ان ﻻتستغرق أكثر من أسبوعين ومن ثم رفعها لبنك التسليف لإعتماده و إعتماد القرض كما ان البنك يحرص على عدم تاخير الإعتماد أكثر من 4 أسابيع .

.
ماذا عن الشباب الذين يحملون شهادات بكالوريوس في طب وجراحة الفم و الأسنان ويرغبون في فتح مستشفيات خاصة و شركات لمعدات الأسنان هل يشملهم الدعم ؟

                                                                                                        .

هنالك برنامج خاص لهم يسمى برنامج التميز يصل التمويل فيه الى 4 مليون وهو عن طريق البنك مباشرة كما بالإمكان التقديم على ذلك الكترونيا عن طريق موقع البنك …

                                                                                                      .
حدثنا عن البرامج الخاصة بالنساء وكيف تقيمونها؟

.
الحياة ﻻ تكتمل اﻻ بإكتمال عناصرها والمشاركة النسائية في الجانب اﻻقتصادي ﻻ تقل أهمية عن المشاركة الرجالية …ولكن القيود الإجتماعية تصبح عائقا لدى اﻷغلبيه من الفتيات … كما ان اﻷنظمة الحكومية مع اﻷسف لم تضع ذلك في الحسبان عند مرحلة التاسيس ونلاحظ بأن الدولة في الآونة اﻷخيرة بدت تكتشف ذلك الخطأ وتعمل على تصحيحة من خلال إعادة صياغة أنضمتها وإعطائها الفرصة للمشاركة الإقتصادية …

كما أُقيم المشاريع النسائية التي تقع في اﻵماكن المغلقة  بالفشل ويجب بأن تتاح لها الفرصة بالعمل بدون قيود بما يتناسب مع طبيعتها وقدراتها … كما ان البرامج التي تقدمها ريادة للشباب تُقدم بنفس الشيء للفتيات.

                                                                                                          .
هل هناك إقبال من فتيات المنطقة لريادة ؟  وكيف كان الوصول إليهن وتعريفهن بريادة ؟  وكم نسبة المشاريع النسائية مقابل الرجالية ؟  وماهي أهم مشاريع الفتاة النجرانية التي دعمتها ريادة ؟

                                                                                                   .
يوجد لدينا فرع نسائي يقع في الكلية التقنية بنجران …طبعا الفروع النسائية تم إعتمادها مؤخرا ..وتعتبر نسبة اﻵقبال ضعيفة وانا ارجع ذلك لسبب بعض القيود اﻻجتماعية وكذلكالإستغلال الذكوري ومحاولة الحصول على مشاريع باسمائهن ولكن نظام ريادة قلص من ذلك ﻷنه ﻻ يوافق اﻻ على المشاريع ذات الطبيعة النسائية … كالمشاغل و مراكز التجيمل كما أتمنى بأن اشاهد الفتاة في مشروعها التجاري في المول العام خصوصا بعد قرار تأنيث المحلات النسائية في الموﻻت ..

                                                                                                                      .
يشتكي بعض الشباب الرياديين من عقبات ومشاكل تواجههم مع بعض الدوائر الحكومية ولم يقم المعهد بمساعدتهم في إيجاد حلول لها . اﻻ يوجد متابعة للرياديين ام ان مهمتكم تنتهي عند افتتاح وعمل المشروع ؟

                                                                                                          .
هنالك ما يسمى بالرعاية اللاحقة وهي تعتبر من مهام ريادة وﻻ أخفيك بأننا نلقى تجاوب مع الجهات ذات العلاقة مثل أمانة نجران وهنا أرجع الأمر لوعي المسئول بأهمية البرنامج والتعامل معه بحس وطني ومع كل جهودنا مع بعض الجهات مثل مكتب العمل اﻻ أننا نعاني من البيروقراطية التي دائما تحقق نتائج سلبية … لذا يجب بأن تعمل أمارة نجران على تذليل الصعوبات التي تواجة الشباب من بعض اﻻدارات الحكومية … كما يجب على المسؤولين بأن يقدموا كل ما بوسعهم لضمان تحقيق واجباتهم الوظيفية …كما يجب على كل مسؤول بأن يعي ويدرك تماما بأنه ﻻ يتعدى كونه خادما لمن وضعت تلك الخدمات لهم …

                                                                                            .
جميل….هل هناك سن مستهدفه لبرامجكم بصفة عامة ؟ وهل يوجد بالمعهد  برامج خاصة بالإعﻻميين او المشاريع الإعلامية ؟

                                                                                                  .

السن في برنامج ارادة 21  وبرنامج خطوة 18 …نعم يتم دعم البرامج الإعلامية في حال امكانية الحصول على ترخيص لصاحب المشروع …

                                                                                              .

في العام الماضي عُقد منتدى الاستثمار الثاني بمنطقة نجران . ماهي رؤيتك للتوصيات التي خرج بها المشاركون ؟ هل انت متفائل ؟ وهل كان للشباب تواجد أو مشاركات بهذا المحفل ؟

                                                                                                   .

بداية إعلان رأيي الشخصي الذي ﻻ أعني فيه اي نوع من الشخصنة … أنا ﻻ أرى رجال أعمال بنجران وهم ليس إﻻ تجار …ﻷن رجل اﻷعمال يمتلك رؤيا أقتصادية تضمن جودة المنتج وجودة الخدمة …والمتطلع للإستثمار في نجران يلمس ضعف ذلك في جميع المجاﻻت وقد أكون منصفا للمشروع الصحي للقاضي الذي نأمل بأن يقدم شئ يليق بتلك الخدمة و هي تعتبر مجرد آمال … أما بالنسبة للتوصيات فالخوف حاضر بأن تلحق بتوصيات المنتدى اﻷول كما أن علامات الإستفهام كانت حاضرة بغياب الشباب في النسخة الثانية للمنتدى …وهنا يقع دور الغرفة بالعمل على إعادة ترتيب اﻷوراق والعمل بمهنية عالية لتحقيق ولو جزء بسيط من الدور المناط بها في هذا المجال .

                                                                                                          .
استاذ صالح نيابة عن ادارة صحيفة نجران نيوز اﻻلكترونية واعضاء مجموعة نجران نيوز على الواتس آب اشكرك جزيل الشكر على حضورك معنا واﻻجابه على استفسارات وتساؤﻻت الجميع مقدرين لك هذا التجاوب متمنين لك التوفيق …. شكرا

.

الشكر لكم ولجميع اﻷعضاء …أثمن دوركم وحرصكم …تقبلوا تحياتي وأتمنى بأنني كنت ضيفا خفيفا …لكم ودي

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

وصول جهاز فحص MT-RNR1 للمملكة لوقاية المواليد من الصمم الدائم

السبت, 15 يونيو, 2024

وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية تصدر دليل “حوكمة المجالس القطاعية للمهارات”

الثلاثاء, 4 يونيو, 2024

رياض محرز يشكل صدمة لجماهير الأهلي السعودي والمنتخب الجزائري

السبت, 25 مايو, 2024

ميزة جديدة تعمل بالذكاء الاصطناعي تظهر في “واتس آب”

الجمعة, 24 مايو, 2024

“سبل” تطلق حملة “تأكد قبل تسدد” التوعوية للتحذير من حيل التصيد الإلكتروني

الثلاثاء, 21 مايو, 2024

ألبوم الصور

كتاب الرأي

تعليق واحد

  1. najran فبراير 11, 2014 في 2:01 ص - الرد

    روح القيادة تبدو واضحة على محيا هذا الشاب ..حديث الشباب عنك كفيل بأن نقول لك بارك الله فيك ..

اضف تعليقاً

أخبار ذات صلة