عن الكاتب

يلقى الامر السامي لمقام خادم الحرمين الشريفين صدآ كبيراً وواسع النطاق في كافة الشرائح المجتمعيه بين مؤيد ورافض وفي ظل حضور الأمر السامي وتداعيات الامور وجب ان يكون المواطن أكثر وعيآً فالمطالبه بالقيادة مرت بمراحل كثيره بحزم وجزم وتقبل واستنكار وولاة الآمر في حال إكتمال الرؤيه وضعوا المواطن هو الحكم والقاضي فكل ولي امر يحق له تقبل الامر من عدمه والسماح لمن يقعون تحت ولايته ..وفي حال كانت الضروره اكبر من ذلك كا لأرامل والمطلقات ومن لا تملك الولي الذي يقوم بشؤؤنها فهنا الضروره اباحث الأمر الذي يعدة البعض محظور وغير قابل للنقاش من هذا المنطلق الفيادة لهدف وسد نقص ودفع عجله الحياة ينبغي ان نفق له باحترام ..اما غير هذا فلسنا بحاجه ازدحام او عرض ممتلكات خاصه والتباهي بها …
تظل الانثى بغريزتها احوج مايكون لمن يعاملها كالأميرة فالقيادة حاجة و ضروريه لاتقليد ومواكبه فقط.
ولكم جزيل الشكر
.
أ. ام.ساره
“نجران نيوز”

شارك هذا المقال

آخر الأخبار

“روشن” الراعي الماسي لمعرض “ريستاتكس الرياض”

الدكتور رجاء الله السلمي: استضافة المملكة للبطولات العالمية عكست تميزها في جميع الجوانب

فرع “وقاء” بنجران ينظم فعالية الأسبوع العالمي للتوعية بمضادات الميكروبات

وزارة الخارجية: المملكة تدين بأشد العبارات التصريحات المتطرفة الصادرة من وزير في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بشأن إلقاء قنبلة نووية على قطاع غزة المحاصر

خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد يوجهان بإطلاق حملة شعبية عبر منصة “ساهم” لإغاثة الشعب الفلسطيني الشقيق في قطاع غزة

ألبوم الصور

كتاب الرأي

مقالات أخرى للكاتب

[fusion_widget type="CRP_Widget" margin_top="" margin_right="" margin_bottom="" margin_left="" hide_on_mobile="small-visibility,medium-visibility,large-visibility" fusion_display_title="no" fusion_border_size="0" fusion_border_style="solid" fusion_align="center" fusion_align_mobile="center" fusion_bg_color="var(--awb-color1)" crp_widget__limit="5" crp_widget__post_thumb_op="text_only" fusion_padding_color="-20px" /]

اضف تعليقاً