المشهد الإخبارية

كد وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي أن المنتجين في منظمة “أوبك” وخارجها سيفعلون ما هو ضروري لتحقيق التوازن في سوق النفط العالمية العام المقبل.

وقال الوزير إنه إذا لم تكن تخفيضات إنتاج النفط المتفق عليها، والبالغة 1.2 مليون برميل يوميا كافية، سيعقد المنتجون اجتماعا استثنائيا ويفعلون الضروري لبث الاستقرار في سوق الخام.

وذكر المزروعي أن تمديد الاتفاق الموقع في أوائل ديسمبر بخصوص تخفيض إنتاج النفط لن يكون مشكلة، وسيفعل المنتجون ما تطلبه السوق.

وقال في مؤتمر صحفي عقد أمس الأحد: “الخطة مدروسة جدا (خطة خفض الإنتاج) لكن إذا لم تعمل، نحن دائما في منظمة أوبك لدينا القدرة على الدعوة لاجتماع استثنائي، عقدنا قبل ذلك اجتماعات استثنائية”.

وأضاف أنه إذا تطلب الأمر التمديد لستة أشهر أخرى سيحدث ذلك دون أي مشكلات، مشيرا إلى أن اجتماع لجنة المراقبة المشتركة لـ “أوبك+” سيعقد في باكو نهاية فبراير أو بداية مارس لبحث الأوضاع في سوق النفط.

وكانت “أوبك” ومنتجون من خارجها بقيادة روسيا اتفقوا مطلع الشهر الجاري على خفض الإنتاج بكميات تفوق توقعات السوق.

ورغم ذلك، انخفضت أسعار النفط يوم الجمعة لأدنى مستوى منذ الربع الثالث من 2017، حيث أدى فائض المعروض العالمي إلى عزوف المشترين عن الخام قبل عطلة أعياد الميلاد ورأس السنة على مدى الأسبوعين المقبلين.

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

“روشن” الراعي الماسي لمعرض “ريستاتكس الرياض”

الدكتور رجاء الله السلمي: استضافة المملكة للبطولات العالمية عكست تميزها في جميع الجوانب

فرع “وقاء” بنجران ينظم فعالية الأسبوع العالمي للتوعية بمضادات الميكروبات

وزارة الخارجية: المملكة تدين بأشد العبارات التصريحات المتطرفة الصادرة من وزير في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بشأن إلقاء قنبلة نووية على قطاع غزة المحاصر

خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد يوجهان بإطلاق حملة شعبية عبر منصة “ساهم” لإغاثة الشعب الفلسطيني الشقيق في قطاع غزة

ألبوم الصور

كتاب الرأي

اضف تعليقاً

أخبار ذات صلة