صحيفة المشهد الإخبارية

أكد صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، أن مبادرة تنظيم إصلاح ذات البين بالمنطقة، وتحديد المبالغ المدفوعة بشأنها، لم تكن مبادرة من إمارة المنطقة، بل هي مبادرة من الأهالي، تجسدت في ما طرحه المشايخ والأهالي من شواهد وحلول للحد من الجريمة والمتاجرة بالدم.
وبحث سموه في مكتبه بديوان الإمارة اليوم، مع رئيس لجنة حقوق الإنسان والهيئات الرقابية بمجلس الشورى، وعضو المجلس الدكتور هادي بن علي اليامي، قرار المجلس بشأن الحلول الكفيلة بإنهاء المبالغة في الأموال المدفوعة من أجل التنازل في قضايا القتل.
منطقة المرفقات

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

دراسة تحدد عدد ساعات استخدام الأطفال للهاتف أسبوعيا

الجمعة, 19 يوليو, 2024

«ساما»: أنظمة المدفوعات والبنوك في السعودية لم تتأثر جراء العطل التقني العالمي

الجمعة, 19 يوليو, 2024

Xiaomi تطلق هاتفا مجهزا بأفضل الكاميرات والتقنيات

الجمعة, 19 يوليو, 2024

ميزة جديدة تظهر في “واتس آب”

الجمعة, 19 يوليو, 2024

التخصصات الصحية» تعتمد برنامج الطب الرياضي

الخميس, 18 يوليو, 2024

ألبوم الصور

كتاب الرأي

اضف تعليقاً

أخبار ذات صلة