عن الكاتب

تفاجأ الاب الذي كان يصطحب ابنه اثناء العودة من المدرسة ذلك الصمت المطبق على الابن على غير العادة فكان الابن ينظر الى وجه ابيه تارة ويلتفت لينظر الى خارج السيارة تارة اخرى ، ولم يعد الاب يسمع من الابن الا اصوات  انفاسة والتي لم يستطع اخفاءها   وسرعان ماتبادر الى ذهن الاب  ان وراء هذا الصمت امراً عظيم خصوصا انه يعرف ابنه جيدا فما يكاد ان يركب السيارة عائداً من مدرسته الثانوية الا ويبداً استعراض احداث يومه الدراسي مع والده صغيرها وكبيرها يستعرض بعض مواقف زملائه ومعلميه مؤيداً لها احياناً ومعارضاً لها احيانا اخرى ، اثناء ذلك حاول الاب ان ينهي ذلك الصمت وينتشل الابن من المعاناة التي كادت ان تخنقه وذلك بتوجيه عددا من الاسئلة عسى ولعل ان تكون بمثابة رمي الحجر لتحريك المياه الراكدة فقال الاب : هل حصلت لك مشكلة اليوم مع احد زملائك ؟ اجاب الابن بسرعة لا ،،،،، وكأنه كان ينتظر هذا السؤال بفارغ الصبر حتى يفضفض عن كل مايجيش داخل اعماقه والدي اريد ان اطلب منك طلب وارجو ان توافقني عليه انا أُريد ان ادخن ! نعم اريد ان ادخن وكان بامكاني ممارسة هذا السلوك في الخفاء ولكن لم اتعود ان اقوم بأي عمل دون ان اخبرك، تفاجأ الاب بذلك وكان هذا الموقف بمثابة الصدمة انتقل الصمت من الابن الى الاب الا ان الاب بحكم سنه ومستواه الثقافي كان في مستوى الحدث ، حاول ان يبدو هادئاً حتى يستطيع احتواء المشكلة وحتى يضمن استمرار تلقائية الابن ليعرف ابعاد المشكلة ، وقال الاب : ماهو السبب الذي يقف وراء رغبتك في التدخين فكان جواب الابن اغرب من سؤاله حيث يقول الاحظ ان هناك بعض الاشخاص يدخنون فمن المؤكد ان هناك فوائد يجدونها من التدخين ، فهم الاب ان الفضول وحب التجربة هي من دفع الابن الى هذا التفكير وبعدها قام الاب باقناع الابن من خلال توضيح اضرار التدخين المختلفة وركز على جوانب الاضرار الصحية ومن خلال واقع الحالات الصحيه للأشخاص المدخنين في البيئة وتدريجيا وبطرق علميه و من خلال استعانة الاب ببعض المتخصصين في مجال الارشاد الطلابي استطاع الاب اقناع الابن تماما وقد تكون هذه الشفافية المتناهية بين الابن والاب هي نتيجة طبيعية لتبادل الاب والابناء المحبة الصادقه وان يحاول الاب ان ينزل الى مستوى افكار ابناءه حتى يستطيع ان يفهمهم وان يعمل جاهداً لإزالة اي حواجز او عراقيل تعيق علاقته بهم ومن المعروف تربوياً ان الاطفال يتعلمون من من يحبون .
.
علي بن مانع آل شهي
“نجران نيوز”

شارك هذا المقال

آخر الأخبار

“روشن” الراعي الماسي لمعرض “ريستاتكس الرياض”

الدكتور رجاء الله السلمي: استضافة المملكة للبطولات العالمية عكست تميزها في جميع الجوانب

فرع “وقاء” بنجران ينظم فعالية الأسبوع العالمي للتوعية بمضادات الميكروبات

وزارة الخارجية: المملكة تدين بأشد العبارات التصريحات المتطرفة الصادرة من وزير في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بشأن إلقاء قنبلة نووية على قطاع غزة المحاصر

خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد يوجهان بإطلاق حملة شعبية عبر منصة “ساهم” لإغاثة الشعب الفلسطيني الشقيق في قطاع غزة

ألبوم الصور

كتاب الرأي

مقالات أخرى للكاتب

[fusion_widget type="CRP_Widget" margin_top="" margin_right="" margin_bottom="" margin_left="" hide_on_mobile="small-visibility,medium-visibility,large-visibility" fusion_display_title="no" fusion_border_size="0" fusion_border_style="solid" fusion_align="center" fusion_align_mobile="center" fusion_bg_color="var(--awb-color1)" crp_widget__limit="5" crp_widget__post_thumb_op="text_only" fusion_padding_color="-20px" /]

اضف تعليقاً